أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار وطنية / بيان/ الشبكة الوطنية لحقوق الإنسان في شأن قرار البرلمان الاوروبي

بيان/ الشبكة الوطنية لحقوق الإنسان في شأن قرار البرلمان الاوروبي

Spread the love

بيان

الشبكة الوطنية لحقوق الإنسان

في شأن قرار البرلمانالاوروبي.

بيان الشبكة الوطنية لحقوق الإنسان بخصوص قرار البرلمان الأوربي الذي ينتقد وضعية حقوق الإنسان بالمملكة المغربية.

تعلن الشبكة الوطنية لحقوق الإنسان، باسم امينها العام، ونيابة عن جميع منخرطيها والمتعاطفين معها، أنها تلقت باستغراب شديد قرار البرلمان الأوربي المتحيز والذي ينتقد وضعية حقوق الإنسان بالمملكة المغربية. وهذا يطرح أكثر من علامات استفهام عن حيثيات ودوافع صدوره، مما يجعل منه قرارا مجردا من المصداقية والموضوعية، بل يتغيى خدمة أجندات جيو-سياسية تدار خيوطها من طرف جهات ولوبيات معروفة بعدائها للمغرب. وليس المراد منه إلا التشكيك في المنجزات الحقوقية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية التي حققتها المملكة الشريفة.
وانطلاقا من قناعتنا الراسخة بالتطور الملحوظ الذي شهده مجال حقوق الإنسان وفضاء الحريات العامة والانفتاح في بلاد المغرب، والذي شهد إحداث مؤسسات وطنية وآليات جهوية لحماية حقوق الإنسان والنهوض بها، المشهود لها باستقلاليتها ومصداقيتها، وفق المعايير الدولية، علاوة على الدور الأساس الذي تقوم به الأحزاب السياسية والمنظمات النقابية والهيآت الجمعوية ووسائل الإعلام. فإن الشبكة الوطنية لحقوق الإنسان بالمغرب تعلن عن امتعاضها الشديد ورفضها لتدخل للبرلمان الأوربي في السيادة القضائية المغربية جملة وتفصيلا، واتخاذ هذا القرار ذريعة للإساءة لصورة المغرب وتبخيس ما راكمه من مكاسب ومنجزات حقوقية وتنموية يلاحظها كل نزيه في الميدان. وعليه فإن الشبكة الوطنية لحقوق الإنسان تعبر عن شجبها العميق لهذا القرار الغريب وغير المبرر الذي يضرب في الصميم مصداقية المؤسسات الأوربية نفسها. ويجانب الحقيقة والواقع الذي تعرفه المملكة المغربية الشريفة في مجال النهوض بحقوق الإنسان على جميع المستويات؛ إن على المستوى الدستوري أو على مستوى الممارسة والتطبيق.
وبناء على ما سبق، فإن الشبكة الوطنية لحقوق الإنسان ترفض رفضا باتا هذا القرار المتسرع وتدينه إدانة شديدة كما تدين التآمر الاستفزازي الذي تخوض من خلاله هذه المؤسسة الأوربية حربا بالوكالة ضد حقوق المغرب ومصالحه؛ لخدمة أجندة جيو-استراتيجية، أعمتها الخلفية السياسوية والمصالح الضيقة التي تنطلق منها، والتي اتخذت من الغاز بديلا عن ميثاق الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ومبادئ الديمقراطية والحريات وحقوق الإنسان.
إمضاء
الأمين العام الشبكة الوطنية لحقوق الإنسان
وحرر ببني ملال في يوم الخميس 28 يناير 2023م.

عن admin

شاهد أيضاً

تعزيةو مواساة

Spread the loveتعزية مواساة جريدة صوت الاطلس / الشبكة الوطنية لحقوق الانسان الأمانة العامة الشبكة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *