أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار جهوية / صور مسجد الفجر الفقيه بن صالح

صور مسجد الفجر الفقيه بن صالح

Spread the love

صور : المسجد الفجر للفقيه بن صالح .. معلمة دينية على الطراز المغربي.
محمدحكيم //عبد المالك خيري.
جريدة صوت الأطلس الإخبارية الفقيه بن صالح



مسجد جميل جدا مع موقع متميز في مدينة الفقيه بن صالح في جهة بني ملال خنيفرة حيث ان البناء هذا المسجد يعكس التطور العمراني حيث بناء المسجد حديث و يعكس الهندسة المعمراية للمدينة , اتمنى ان ينال اعجابكم عند زيارته
سهر على هذه الأشغال السيد “عبدالعالي الملاح”أخ المحسنة فاطمة بنت أحمد الملاح،صاحبة المساهمة الفعلية لبناء هذا المسجد،إذ منذ بداية اعطاء الانطلاقة لهذا المشروع الخيري الذي يعتبر صدقة جارية،والمحسنة المذكورة تبذل الغالي والنفيس من أجل إنهاء هذه الاشغال التي استغرت 14شهرا،مند وضع حجر الاساس لبداية اشغال بناء المسجد،الذي أعطى انطلاقتها عامل صاحب الجلالة على إقليم الفقيه بن صالح السيد”محمدقرناشي”يوم الأحد 9ماي 2021،حيث كان مرفوقا برئيس المجلس الجماعي الفقيه بن صالح،ورئيس المجلس العلمي المحلي،والمندوب الإقليمي للأوقاف والشؤون الإسلامية،ورئيس المجلس الإقليمي،والسلطات المحلية والأمنية،وباشا المدينة،وشخصيات أخرى.
وقد شيد هذا المسجد على مساحة إجمالية تقدر ب:1115مترمربع،المساحة الأرضية المبنية 774مترمربع،والمساحة المغطاة 1048مترمربع.
ويتكون المسجد من:قاعة للصلاة خاصة للرجال،وأخرى خاصة بالنساء،مقصورة كتاب،ثلاث محلات تجارية،سكن خاص للإمام،سكن خاص للمؤدن،قاعة للوضوء خاصة بالرجال،وأخرى خاصة بالنساء،مغسلة للأموات،وسيارة للإسعاف.
وتشكل هندسة المسجد جمالية خاصة يضفيه عليه شكله ومظهره وكذا الوسائل والاليات والادوات التي بُني بها ليصبح معملة في ذاتها، اذ يمكن اعتبار المسجد من اكبر واجمل المساجد بالجهة عموما. ومن المنتظر ان يفتح المسجد ابوابه قريبا.
وبهذه المناسبة قام طاقم جريدة صوت الأطلس، بزيارة ميدانية الى مسجد الفجر،وحظي بترحاب كبير من قبل الساهرين على بناء المسجد،حيث وقف على الدقة والإتقان،وسهر وعمل ومثابرة المسؤولين عن بناء هذا المسجد، والأشغال التي أشرفت على نهايتها.

عن admin

شاهد أيضاً

إدارة جريدة صوت الاطلس ” تتقدم بالتعزية الحارة الى مراسلها بمدينة الفقيه بن صالح الاخ محمد حكيم على إثر وفاة شقيقه.

Spread the loveإدارة جريدة صوت الاطلس ” تتقدم بالتعزية الحارة الى مراسلها بمدينة الفقيه بن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *